التسويات الجردية في المحاسبة المالية

Published on 16 سبتمبر, 2013

التسويات الجردية في المحاسبة المالية

التسويات الجردية في المحاسبة :

التسويات الجردية هي عبارة عن إجراءات محاسبية عملية تتم في نهاية الفترة المالية لكي يتم التعرف على القيم الصحيحة لجميع أصول الشركة والتزاماتها والمصروفات والايرادات أيضاً ، بهدف الوصول الى النتيجة الحقيقية للشركة سواء ربح أو خسارة وبيان المركز المالي وعمل القيود اللازمة .


ما هي أهمية التسويات الجردية ؟

تنبع أهمية التسويات الجردية من هدفها الرئيسي وهو تطبيق مجموعة من المبادئ الاساسية والقواعد المحاسبية والتي منها ما يلي :

1-     أساس الاستحقاق :

هو أساس يتم بمقتضاه تسجيل العمليات المحاسبية في نفس الفترة المالية التي حدثت فيها بدون النظر على اذا ما تم دفع المبلغ أو قبضه ، بناء على ذلك يتم تسجيل الايرادات عندما تتحقق بدون النظر اذا ما تم قبضها أم لا وكذلك تسجل المصروفات اذا دفعت أم لا .


2-     الاساس النقدي :

بناء على الاساس النقدي يتم تسجيل العمليات المالية عند قبضها أو دفعها فقط بخلاف أساس الاستحقاق وبناء على ذلك لابد من تسجيل المصروفات عند دفعها فقط وتسجل الايرادات عند قبضها فقط .


-          يقتصر استخدام الاساس النقدي في الحالات النادرة فقط أما الاساس النقدي فهو الاساس المحاسبي المقبول والمستخدم

-          كما ان الحاجة الى اعداد تقارير محاسبية دورية توجب التعامل مع الفرضية المحاسبية تقسيم حياة  المشروع وبما أن عمر المشروع غير معروف أو محد وعمل المشروع مستمر كان لابد من تقسيم عمر المشروع الى فترات مالية عمر الفترة المالية الواحدة غالبا ما يكون عام واحد فقط لكي يتم معرفة نتيجة أعمال الشركة والمركز المالي لها في كل عام ويتم تحقيق ذلك من خلال تطبيق أساس لاستحقاق الذي يحتوي على مبدأ مقابلة الايرادات بالنفقات ومبدأ تحقيق الايراد .


3-     مبدأ مقابلة الايراد بالنفقات :

يجب تحميل الفترة المالية بجميع المصروفات التي تم انفاقها لمعرفة ايراد تلك الفترة حيث أن التكاليف التي تتحملها المنشأة لابد من الاعتراف بها كنفقة أو مصروف في نفس الفترة المالية التي يتم من خلالها التعرف على الايرادات التي حققتها الشركة من خدمات وسلع .

4-      مبدأ تحقق الايراد :

بناء على مبدأ تحقق الايراد يتم تسجيل الايراد فقط عند تحقيقه عندما تقدم خدمة أو سلعة وليس عندما تتم عملية القبض بناء على الخدمة أو السلعة التي قدمت وحتى يتم تحقيق هذا المبدأ يتم عمل قيود التسويات الجردية في نهاية كل فترة مالية .

ميعاد التسويات الجردية :

ميعاد التسويات الجردية في الغالب يكون في نهاية السنة أو الفترة المالية والتي من الممكن أن لا تكون سنة من الممكن أن تكون ثلاثة أشهر أو شهر .


تسوية المصروفات :

تسوية المصروفات هي العمل على مراجعة المصروفات الخاصة بالشركة خلال الفترة المالية حتى يتم التأكد من تحميل حـ/ الدخل بالمصروفات التي أنفقت للحصول على الايرادات في نفس الفترة المالية لا أقل ولا أكثر من ذلك .


أنواع معالجة المصروفات :


1-      المصروفات المستحقة :

المصروفات المستحقة هي عبارة عن المصروفات التي لم تدفع بعد وتخص الفترة المالية الحالية والتي لم تظهر ضمن رصيد المصروفات في نهاية الفترة المالية الحالية و تطبيقاً لمبدأ مقايلة الايرادات بالنفقات

لابد من دفعها في الفترة المالية الحالية


مثال على المصروفات المستحقة :

ظهر حساب الايجار في دفاتر احدى محلات القدس مديناً بمبلغ 2.400 جنيه في نهاية العام وبعد مراجعة حسابات الشركة تبين أن إيجار شهر كانون الاول لم يدفع وقيمته 300 جنيه

مطلوب تسجيل قيود التسوية الجردية اللازمة :

300 من حـ / مصروف الايجار

        300 الى حـ / إيجار مستحق


2-     المصروفات المدفوعة مقدماً :

عندما يتم دفع مصروف مقدما يخصص حساب له يسمى حـ/ المصروفات المقدمة ويصبح جزء من هذا الحساب خاص بالفترة المالية القادمة ، كما يجب استبعاد المصروف المدفوع مقدماً عند عمل التسويات الجردية تطبيقاً لمبدأ مقابلة الايرادات بالنفقات .


مثال على المصروفات المدفوعة مقدماً :

ظهر في نهاية العام 31/12/2010 رصيد حساب مصروف التأمين المدفوع مقدماً في 1/1/2010 نقداً وكانت قيمته 2000 جنيه وعند مراجعة عقد التأمين مع شركة التأمين ظهر أن مصاريف التأمين الشهرية هي 100 جنيه شهرياً


مطلوب اجراء قيود اليومية وقيود التسوية اللازمة :

ملاحظة : مبلغ مصروف التأمين المدفوع أكبر من مبلغ عقد التأمين وهذا يدل على أن هناك مبلغاً زائد على ما يخص الفترة المالية الحالية .

في 1/1/2010

2000 من حـ / مصروف تأمين مدفوع مقدماً

        2000 الى حـ / النقدية

(تم دفع مصاريف التأمين مقدماً)

في 31/12/2010

1200 من حـ/ مصروف التأمين

        1200 الى حـ/ مصروف التأمين المدفوع مقدماً

( تسوية حساب مصروف التأمين المدفوع مقدماً بمبلغ 100×12 = 1200 جنيهاً )


تسوية الايرادات

تسوية الايرادات هي جعل حساب الدخل دائناً بجميع الايرادات التي تخص الفترة المالية بدون النظر عن ما اذا كانت هذه الايرادات تم استلامها خلال الفترة أم لا .

أنواع الايرادات


1-     الايرادات المستحقة :

الايرادات المستحقة هي عبارة عن الايرادات التي تخص الفترة المالية الحالية ولكن لم يتم استلامها أو تسجيلها في الدفاتر وبناء على ذلك فانها لن تظهر في ميزان المراجعة نهاية العامل لذلك لابد من اثباتها .


مثال على الايرادات المستحقة :

أتفقت منشأة الشروق لخدمات الانترنت في تاريخ 1/12/ 2014 على تقديم خدمة الانترنت لأحد العملاء بمقابل شهري 300 جنيه ، ظهر في 31/12/2014 أن المنشأة لم تقبض الايراد ولم تسجل خدمة الانترنت المقدمة للعميل .


مطلوب عمل قيود التسويات الجردية اللازمة :

ملحوظة : منشأة الشروق قدمت خدمة الانترنت خلال شهر 12 بالكامل ولم تستلم الايراد من العميل ولم تسجل خدمة الانترنت المقدمة له لذا فمن الضروري تسجيل هذه العملية تطبيقاً لمبدأ الايراد .

31/12/2014

300 من حـ / العملاء

        300 الى حـ / ايراد خدمات الانترنت    

( تسجيل الايراد المستحق )


2-     الايرادات المقبوضة مقدماً :

هي ايرادات تم استلامها مقدما من العملاء خلال الفترة المالية الحالية قبل تقديم الخدمة لهم وظهرت في نهاية الفترة المالية ضمن رصيد ايراد مقبوض مقدماً في ميزان المراجعة وهي تخص الفترات المالية القادمة .


مثال على الايرادات المقبوضة مقدماً

أجرت احدى المنشات احد المباني التابعة لها في يوم 1/1/2014 واستلمت  7200 جنيه نقداً مقدما عن عامين قادمين .

مطلوب عمل قيود اليومية والتسويات الجردية اللازمة

ملحوطة : الايجار المستلم مقدماً يخص سنتين مع العلم أنه في نهاية السنة الاولى سوف يصبح نصف الايجار المقدم ايراد للشركة عن الفترة المالية .

قيود اليومية :

7200 من حـ / النقدية

        7200 الى حـ / ايراد ايجار مقبوض مقدم

(استلام الايجار المقدم)


قيود التسوية الجردية :

3600 من حـ / ايراد ايجار مقبوض مقدم

        3600 الى حـ / ايراد الايجار

(تسوية حـ/ ايراد الايجار المقبوض مقدماً بمبلغ 7200/2 = 3600 جنيهاً )


Rate this article:
3.3
Comments (0)Number of views (14108)